01 March 2017 - 11:45
رمز الخبر: 428433
پ
مفتي جمهورية مصر:
أكد الدكتور شوقى علام مفتى جمهورية مصر، أن الرسول صلى الله عليه وسلم أول من أرسى مبدأ المواطنة من خلال وثيقة المدينة المنورة التى صاغها لإتاحة حرية العقيدة لغير المسلمين مع الانتماء للوطن وعدم التفرقة مطلقًا على أساس العقيدة.
مفتى الديار المصرية شوقي علام

وقال مفتي جمهورية مصر فى كلمته مساء امس الثلاثاء خلال رئاسته لجلسة "المواطنة" ضمن فعاليات المؤتمر الدولى الذى ينظمه الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين تحت عنوان " الحرية والمواطنة.. التنوع والتكامل": إن الرسول صلى الله عليه وسلم منذ أن دخل المدينة المنورة كان مهمومًا بقضية المواطنة حتى صاغها فى "وثيقة  المدينة"، مشيرًا إلى أنه فى نصوص هذه الوثيقة الخالدة نص صريح على أن الأمم التي تعيش في المدينة المنورة مع اختلاف دينها وعقيدتها وثقافتها كل منها أمة تعيش فى وطن واحد هو المدينة المنورة حيث عاش الجميع فى وطن واحد مع اختلاف عقائدهم.


وأضاف: أن الأزهر الشريف بقيادة الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، مهموم بهذه القضية  ويعني بها عناية كبيرة، ووجدت مبادرات ووثائق الأزهر الشريف مكانتها ودورها الكبير فى إرساء وتثبيت مبادئ المواطنة.


وأكد مفتي جمهورية مصر أن التجربة المصرية رائدة فى هذا الشأن فى تحقيق وإرساء مبادئ وقواعد المواطنة والعيش المشترك حيث نجد الشعب المصرى بجناحيه بمسلميه ومسيحيه عاش ويعيش المواطنة الحقيقية دون تفرقة بينالمواطن المسلم وأخيه المسيحي.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.