02 March 2017 - 17:39
رمز الخبر: 428472
پ
أعلن مركز "بيو" الأمريكي للأبحاث أن الإسلام سيصبح الدين الأكثر شعبية في العالم بحلول نهاية القرن، إذ سيتجاوز المسلمون عدد المسيحيين.
الإسلام سيصبح الدين الأكثر انتشاراً بحلول نهاية هذا القرن

وبحسب وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، قد بلغ عدد المسلمين في عام 2010 قرابة 1.6 مليار شخص(23% نسبة المسلمين لـ 31% مسيحيين) من مجموع سكان العالم. 


ويؤكد مركز "بيو" للأبحاث أنه إذا استمر التطور الديموغرافي الحالي، فإن عدد المسلمين سوف يتجاوز عدد المسيحيين بحلول نهاية هذا القرن.


وتعود أسباب ازدياد عدد المسلمين بشكل ملحوظ إلى ارتفاع معدلات الولادة بين المسلمين، مما نتج عنه صغر سن أغلب المسلمين حالياً.


كما يعيش غالبية المسلمين حالياً في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، ومن المتوقع أن تصبح الهند البلد الذي يضم أكبر عدد من المسلمين في العالم بحلول عام 2050.


والجدير بالذكر هنا أن نسبة المسلمين في أوروبا لن تقل عن 10% من عدد السكان الكلي، بحسب مركز الأبحاث.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.