03 June 2017 - 17:24
رمز الخبر: 430958
پ
حجة الإسلام والمسلمین قرائتي:
قال مفسر القرآن الکریم سماحة الشیخ قرائتي: الإسلام لا یعارض تطور النساء وتعلمهنّ، بل یؤکد على کسبهن العلم، لکنه یعارض تواجد النساء في المجتمع بشکل مبتذل وصارخ.
الشیخ قرائتی

وبحسب تقریر الموقع الإعلامی للعتبة الرضویة المقدسة تحدث حجة الإسلام والمسلمین محسن قرائتي في رابع جلسة من سلسلة جلسات دروس القرآن التي تقام في الساعة 22 في الصحن الجامع الرضوي؛ حیث أشار إلى آیة «ولنبلولنکم بشیء من الخوف و الجوع و نقص من الأموال و الأنفس و الثمرات و بشر الصابرین» فقال: في هذه الآیة یقول الله سبحانه وتعالى أنني سأمتحنکم جمیعکم بالتأکید. قال رسول الله(ص) في ذیل هذه الآیة «هنیئاً لمن یدرکون زمن المهدی».

 

وأشار إلى أن حفظ الدین صعب للغایة في زمن الغیبة مؤکداً: فی آخر الزمان لا یرید الإنسان أن یأکل الربا لکن أکل الربا یغدو کثیرا في المجتمع، ترید النساء المحافظة على حجابهن لکن السفور یملأ العالم، لذلك قال أن المحافظة على التدین في آخر الزمان صعب للغایة.

 

وتابع أستاذ الحوزة العلمیة: الصلاة تمنع الفحشاء والمنکر، لکن البعض یسألوننا: «في مکة تُقام صلاة الجماعة بکل هذه العظمة فکیف تقع کل هذه المذابح وقتل الأطفال»،في الجواب یجب القول أن صلاتهم فیها مشکلة، عندما لا یکون هناك فهم صحیح للصلاة و أرکان الصلاة فإن مثل تلك المشاکل ستظهر.

 

وأضاف قائلاً: الصلاة التي تُقام بإمامة المهدي(عج) تمنع بالتأکید عن الفحشاء والمنکر. لکن إذا کنا نصلي وکنا اهل منکر فإن صلاتنا لهذا السبب فیها مشکلة.

 

وصرّح حجة الإسلام قرائتي: جاء في القرآن أنه بقدر ما نقرأ القرآن یزداد إیماننا، لکن ازدیاد هذا الإیمان یحدث عندما نعمل بآیات القرآن. جاء في القرآن «وَ الَّذِینَ هُمْ لاَماناتِهِمْ وَ عَهْدِهِمْ راعُونَ» یعني المؤمن الحقیقي أمین ولا یخلف بوعده، إننا نقرأ القرآن ولکننا لا ندفع قسطنا و الشیك المستحق علینا.

 

وأضاف: الإسلام لا یعارض التقدم وتعلّم النساء بل یؤکد على کسبهن العلم، لکن مع لکنه یعارض ظهورهن في المجتمع بشکل مبتذل وصارخ.

 

وأکد أستاذ الحوزة العلمیة: إن اللباس غیر المناسب وتزیین السیدات یخلق أرضیة للإنحراف في المجتمع.

 

وتابع: في الإسلام لا یوجد مصطلحات ومفاهیم من قبیل سلطة الرجل وسلطة المرأة؛ بل إنّ الإسلام یحمي سلطة الحق، في الإسلام یتجلى معیار تفضیل الأشخاص بالتقوى.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.