07 June 2017 - 17:12
رمز الخبر: 431080
پ
الشيخ الملا:
كشف رئيس جماعة علماء العراق الشيخ خالد الملا اليوم ان" بعض الاطراف السياسية ترفض الوضع الراهن بسبب تصدر المكون الشيعي المشهد السياسي في العراق , لافتا الى ان "هناك خطباء من داعش يمارسون أعمالهم في بغداد ويجلسون مع الحكومة.
رئيس جماعة علماء العراق خالد الملا

الشيخ الملا قال: هناك أناس داعمين لاسقاط النظام الحالي ويعملون متخفيين او اشبه بــ"رجال الظل" داخل البلاد ,اخطر من السياسيين الذين يخرجون عبر شاشات التلفزة لينشروا سمومهم الطائفية على الناس، وفق الاتجاه.

واضاف ان" الخطباء المتشددون فهموا المذهب السني بالمقلوب, مؤكدا ان" الجرائم التي ارتكبت بحق الشبك والايزيديين في مناطق متفرقة من العراق على يد ابناء السنة دليل على ان هؤلاء لم يفهموا المذهب السني وراحوا يعملون وفق الاملاءات الخارجية.

ولفت الملا "في السابق كان نظام حزب البعث المقبور يتقاطع مع "السلفية والوهابية" اما الان فقد وضف تلك الجماعتين لتدعيم هذا الفكر ضد النظام السياسي الحالي.

واستدرك بالقول "لو مر بنا الزمن وتغير النظام الحالي, لظهر لنا السياسيون الذين دعموا ومولوا الارهاب على مدار السنوات الماضية ,يتغنون ببطولاتهم الاجرامية ضد الشعب العراقي. مؤكدا ان" جميع الخروقات الامنية التي حدثت في بغداد والمحافظات مصدرها سياسيون رافضون للنظام الحالي.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.