10 June 2017 - 15:31
رمز الخبر: 431152
پ
دان سماحة المرجع الديني آية الله السيد محمد تقي المدرسي، الهجومين الإرهابيين اللذين استهدفا المدنيين في محافظتي كربلاء المقدسة وبابل وسط العراق، فيما دعا إلى التحقيق في أسبابهما.
 سماحة المرجع الديني آية الله السيد محمد تقي المدرسي

 وقال سماحته في بيان أصدر عقب الهجومين، “إننا ندين التفجيرين الدنيئين نسأل ربنا سبحانه ونتقبل شهداءنا ويشافي جرحانا وينتقم من المجرمين ومن المتعاونين معهم”.

 

وأضاف، بحسب البيان، “ندعو المسؤولين في محافظتي كربلاء وبابل إلى دراسة اسباب هذا الخرق الأمني ونطالب المؤمنين بالمزيد من التعاون مع الأجهزة الأمنية والله المستعان”.

 

وكان المرجع المدرسي قد حذر اليوم الجمعة في بيانه الأسبوعي من اتساع دائرة الإرهاب في العالم، داعياً إلى تشكيل منظمة دولية لمحاربته.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.