19 June 2017 - 18:13
رمز الخبر: 431381
پ
استنكر العلامة السيدعلي فضل الله الهجوم الإرهابي الَّذي استهدف المصلين المسلمين أمام دار الرعاية الإسلامية شمال لندن، معتبراً "إنَّ هذا الاعتداء يؤشر إلى ظاهرة خطيرة نخشى أن تتَّسع دائرتها، لا في بريطانيا فحسب، بل في كلّ مكان يتواجد فيه المسلمون، وهي نتيجة لعمليات التحريض المكثفة التي لا تطاول الجهات الإسلامية فقط عند أيِّ عمل إرهابيّ، بل تتعداها إلى الحملة المباشرة على الإسلام والجاليات الإسلامية".
السيّدفضل الله

 وأكد فضل الله في بيان له أنه "في الوقت الذي ندين هذا العمل الإجرامي، فإننا ندعو السلطات البريطانية إلى تحمل مسؤولياتها في حماية المؤسسات الدينية، والتعاون مع الجالية الإسلامية، لمحاصرة كلّ حالات التطرف، بصرف النظر عن هويتها، لكونها تمثل خطراً على الجميع، وعلى مستقبل العلاقات الإسلامية الأوروبية، التي لا بدَّ من أن تتركّز وتتعمَّق على أساس القيم الإنسانية والأخلاقية واحترام حقوق الجميع".(9863/ع940)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.