26 June 2017 - 13:30
رمز الخبر: 431560
پ
في مدينة هارلا (شرق إثيوبيا)، كشفت عملية تنقيب، عن مدينة إسلامية قديمة يُعتَقَد أنَّها أول دليل على اتصال البلاد بالخليج الفارسي، ومصر، والهند عن طريق التجارة.
مدينة إسلامية

 وبحسب وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، قال علماء آثار إن مسجداً يعود للقرن الثاني عشر وُجد مدفوناً بباطن الأرض في المدينة، ووجدوا كذلك أدلة على وجود شواهد قبور ومدافن إسلامية، وبقايا أوعية زجاجية، وأحجار عقيق زينة.

 

وقال علماء الآثار الذين اكتشفوا المسجد إنه يدل على وجود صلات تاريخية بين مجتمعات مسلمة في قارة إفريقيا.

 

وقال البروفيسور تيموثي إينسول: "هذه الاكتشافات تثبت أن هذه المنطقة كانت مركزاً تجارياً".

 

وعثر الفريق أيضاً على قطع أثرية من اليمن وجزر المالديف ومدغشقر والصين.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.