26 June 2017 - 14:40
رمز الخبر: 431571
پ
خطيب كربلاء بصلاة العيد:
أكد امام وخطيب صلاة العيد في مدينة كربلاء المقدسة السيد مرتضى القزويني، اليوم الاثنين، على ضرورة تأمين الحكومة لحقو المقاتلين من القوات الأمنية والحشد الشعبي.
 السيد مرتضى القزويني

 وقال السيد القزويني، خلال خطبة صلاة العيد التي اقيمت في منطقة ما بين الحرمين الشريفين صباح اليوم، "لهؤلاء الابطال حقوق على الجميع سواء الحكومة والشعب لأنه بدمائهم وارواحهم وصبرهم تحققت الانتصارات"، مبينا انهم ادهشوا العالم بمواقفهم البطولية".

ولفت "هنالك الالاف من الشهداء الذين خلفوا امهات ثكالى وارامل وايتام"، داعيا الى مراعاتهم ومداراتهم وسد احتياجاتهم.

واشار خطيب صلاة العيد، الى ان "الانتصارات التي تحققت اثبتت قوة وجدارة الجيش العراقي بعد ان كان يعيش حالة الهزيمة والانكسار وكذلك قوة الشرطة الاتحادية والحشد الشعبي المقدس".

وأضاف، ان "زعماء ورؤساء الدول العظمى اعلنوا عن دهشتهم واعجابهم بما حققته القوات الامنية والحشد الشعبي المقدس من انتصارات على كيان داعش الارهابي وسحقه خلال فترة قصيرة جدا".

واكد ان "اطلاق عبارة المقدس على الحشد الشعبي لم تأت من فراغ بل انهم اثبتوا بانهم جنود الله وانصار ائمة اهل البيت عليهم السلام"، مستذكرا موقف لمقاتل في الحشد الشعبي اتصل به هاتفيا بخصوص الحكم الشرعي لتناول بعض الاطعمة من البيوت التي يدخلون لها وهم بأمس الحاجة للطعام والشراب، كما استذكر قصة رجل من اهالي الناصرية لديه 11 ولدا استشهد منهم 5 اولاد وطلب من الاخرين التوجه الى ساحات القتال".

وطالب زعماء دول العالم وخصوصا العظمى ومتحديا اياهم بان يأتوا له بمثل هكذا نماذج.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.