28 June 2017 - 11:30
رمز الخبر: 431603
پ
اعتبر منسق عام جبهة العمل الاسلامي في لبنان زهير الجعيد أن محاولة الاعتداء الارهابي الذي استهدف الحرم المكي الشريف منذ أيام قليلة وفي شهر وليالي ربانية مباركة يأتي ضمن سياق المسلسل الارهابي المتنقل بين الدول والذي بدأ بدعم ورعاية واضحة من تلك الدول التي يحاول الارهاب التكفيري ضربها بعدما ساهمت في رعايته وتربيته ونشأته وتمويله.
الشیخ الجعيد

 واستنكر الجعيد "أشد الاستنكار هذا العمل الاجرامي الجبان واستهداف المصلين وضيوف الرحمان في بيت الله الحرام، وعلى الأنظمة الداعمة والممولة أنْ تعيد حساباتها جيداً وتوقف دعمها المباشر وغير المباشر لكل الجماعات الارهابية المتطرفة قبل أن ينقلب السحر على الساحر وقبل الندم ولات ساعة المندم".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.