11 July 2017 - 18:05
رمز الخبر: 431931
پ
الشيخ محمد مهدي الناصري:
اعتبر رئيس جمعية التضامن الإسلامي الشيخ محمد مهدي الناصري إن هزيمة داعش في العراق جاءت بفضل الحكمة العالية للمرجعية الدينية العليا والدماء الطاهرة للشهداء الأبرار وبسالة القوات الأمنية والمتطوعين ووحدة العراقيين وتضحياتهم.
الشيخ محمد مهدي الناصري

 وقال الشيخ الناصري من حقنا اليوم أن نفتخر بما حققه أبناء العراق الغيارى من تضحيات وبطولات تجسدت ببذل الأنفس الزكية للشهداء الأبرار وتكاتف أبناءه وقواته الأمنية والموقف المشرف للمرجعية الدينية العليا المتمثلة بالإمام السيستاني.

 

وأضاف إن دعوة المرجعية الدينية المتمثلة بالإمام السيستاني ودعوة المخلصين من أبناء هذا الوطن في الدفاع عن الإنسانية والحق والشرف والمقدسات يجعلنا أمام حق هو الوقوف إجلالا وإكراما لهذه الدعوات الصادقة والشريفة والتضحيات الجسام التي خطت بدمائها النصر، مبينا إن الدور الآن يأتي للوقوف مع عوائل الشهداء وإنصافهم لما بذله أبنائهم من دماء زكية كانت سبب رئيسي في تحقيق هذا النصر.

 

ولفت إلى أن الصور التي رسمها أبناء العراق بمختلف انتماءاتهم من دعم مادي ومعنوي تمثل بالوقوف مع المقاتلين الأبطال ومدهم بكل ما يحتاجون إليه من إسناد ولاسيما أبناء المناطق الجنوبية الذين لم يتركوا  ساحات المعارك منذ إصدار الفتوى المباركة من المرجعية العليا إلى يوم تحقيق النصر ستكون خالدة في ذاكرة العراقيين جميعا فهو بحق يوم انتصار الحق وهزيمة الباطل.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.