21 July 2017 - 23:21
رمز الخبر: 432186
پ
الشيخ الخالصي:
اعتبر الشيخ محمد مهدي الخالصي، الجمعة، أن "الصهاينة" يتلقون المال والسلاح من "المسلمين الخانعين"، فيما أكد أن العراقيين عموما والكرد على وجه الخصوص سيرفضون "دعوات التقسيم الزائفة".
الشیخ الخالصي

 وقال الخالصي في خطبة الجمعة إن "الهجوم اليوم على الأقصى هو قمة المؤامرة على فلسطين وعلى الإسلام وعلى الأمة"، لافتا الى أن "الكيان الصهيوني وليد المؤسسة الاستعمارية الغربية، وانه لا وجود له دون دعمهم وتأييدهم".

وأضاف الخالصي أن "المال والسلاح الذي يُقدم للصهاينة من أموال المسلمين الخانعين المنهوبة وخصوصا في الخليج"، داعيا "العلماء والأمراء إلى رفع أصواتهم في الدفاع عن مقدساتنا العظيمة واتخاذ المواقف الحاسمة لتحريرها وتخليصها من أيدي الأعداء، وتقديم التضحيات في سبيل ذلك".

 

وفي الشأن العراقي، قال الخالصي إن "دعوات التقسيم الزائفة في شمال العراق هي ضمن المخطط الصهيوني لإنشاء كيانات وهمية جديدة"، مؤكدا أن "شعب العراق بشكل عام والكرد بوجه خاص، يعلمون حقيقة هذه الدعوات الحزبية الزائفة وما يراد منها، وسيكونون هم في طليعة الرافضين لهذه الدعوات اللا قانونية واللا دستورية".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.