01 September 2017 - 17:42
رمز الخبر: 433326
پ
هنأ رئيس حركة الإصلاح والوحدة الشيخ ماهر عبدالرزاق، الشعب اللبناني والعالمين العربي والاسلامي بعيد الأضحى المبارك، وتمنى أن يكون هذا العيد "فرصة للتلاقي والتسامح والحوار، وبناء جسور التواصل بين كل مكونات الأمة".
الشيخ ماهر عبدالرزاق

وقال: "إننا نفتخر بجيشنا ومقاومتنا، وإنتصاراتهما هي أوسمة على صدور اللبنانيين، وسوف نبقى خلفهما".

كما طالب كل علماء الأمة ب "اعتماد الخطاب الوحدوي الجامع وتصويب السهام نحو العدو الصهيوني"، مؤكدا أن القضية الفلسطينية وتحرير المسجد الأقصى وكل فلسطين، "ستبقى القضية المحورية والمركزية والأساسية لكل الأمة".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.