01 November 2017 - 14:47
رمز الخبر: 436866
پ
آية الله آراكي:
أمين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية آية الله محسن آراكي يؤكد أن مسؤولية فلسطين تقع على عاتق العالم الإسلامي بأجمعه، ولا شك أن النخب العلمية والدينية والسياسية يتحملون القسط الأهم من هذه المسؤولية.
اية الله الاراكي

كلام الشيخ آراكي جاء اليوم الاربعاء خلال حفل افتتاح اتحاد علماء المقاومة مؤتمره العالمي في العاصمة اللبنانية بيروت تحت عنوان "الوعد الحق، فلسطين بين وعد بلفور والوعد الإلهي"، بمناسبة مرور مئة عام على وعد بلفور.

وقال الشيخ آراكي "أن هذا المؤتمر يعبر عن بدء مرحلة جديدة تنتهي فيها الهيمنة الإستعمار الأمريكي على مناطقنا، ويضم علماء ونخب هذه الأمة من كافة مناطق العالم الإسلامي بهدف المقاومة وحماية فلسطين والدعوة إلى وحدة الأمة والوقوف ضد الإحتلال الإسرائيلي لأرض فلسطين وللمسجد الأقصى، وأكد أن منطقتنا بدأت تتحرر من براثن المؤامرات التي حيكت لها.

وأوضح الشيخ آراكي أن "كل شيء يدل على بداية العد العكسي لنهاية وجود الدولة الصهيونية، إنتكاساتها المتواصلة في لبنان وفي مؤامرته في فلسطين وكل مختطاته لتمزيق المنطقة والتهجير والحرب والقتل"، مضيفاً "لم يشهد العالم انتصاراً لإسرائيل منذ انتصار المقاومة عليها، مما يدل على أن زوال هذا النظام قد بدأ".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

کلمات دلیلیة: الصهاینة المقاومة لبنان
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.