04 November 2017 - 20:52
رمز الخبر: 436888
پ
الشیخ العيلاني:
دعا إمام مسجد الغفران في صيدا الشيخ حسام العيلاني إلى التوقف امام ما قالته والدة المطلوب الإرهابي شادي المولوي، بأن ولدها كان ضحية بعض المشايخ والسياسيين الذين غرروا بولدها وورطوه ثم تخلوا عنه.
الشيخ حسام العيلاني

وأضاف العيلاني في بيان أن هذا الكلام ينطبق على الكثير من المطلوبين، لذا فالمطلوب التشدد في محاسبة هؤلاء المشايخ والسياسيين.

وختم الشيخ العيلاني بالقول "لقد كنا وما زلنا نؤكد على أهمية دور المشايخ الوحدويين في تحصين ساحتنا الإسلامية والوطنية لأنهم الضمانة في حماية الوطن والأمة من التطرف".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.