09 November 2017 - 20:34
رمز الخبر: 437062
پ
رحب ممثل المرجعية الدينية العليا بوفد عالمي ضم ۴۸ شخصية من امريكا وروسيا وفرنسا وايطاليا وبريطانيا وامريكا الجنوبية، داعيا إياهم الى نقل عالمية ثورة الامام الحسين الى مناطقهم، مؤكدا لهم ان السعادة الحقيقة هي بالوصول الى الامام الحسين عليه السلام.
 الشيخ عبد المهدي الكربلائي

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي للوفد الذي يزور كربلاء بمناسبة ذكرى اربعينية الامام الحسين عليه السلام، حسب وكالة نون، ان “وجودكم وفر فرصة لنقل عالمية ثورة الامام الحسين الى مناطقكم”، موضحا ان “العالم يشهد بعضه ازمات عسكرية والبعض الاخر ازمات ثقافية وان على المنظمات التي تحمل عناوين انسانية البحث في الوسيلة التي توصل بها رسالتها الانسانية الى العالم”.

واضاف “اننا لو بحثنا في زيارة الاربعين هذه لوجدنا ان هناك استقطاب عالمي نحو محور الحسين عليها السلام فنجد ان الملايين تأتي طواعية الى هذا المحور ولابد ان هناك سر في ذلك عليكم ان تبحثوا بهذا الامر”، مبينا إن “في هذه الزيارة تذوب فيها كل العناوين فتجدون ان الاغنياء يبذلون من اموالهم وهم يعدون الطعام بانفسهم لاطعام هذه الملايين وان الفقراء ايضا يبذلون من اموالهم لاطعام هذه الملايين طمعا في التقرب الى الله من خلال الامام الحسين عليه السلام”.

وبين الكربلائي ان “دخول ما يقارب 12 الى 14 مليون شخص الى زيارة الامام الحسين خلال اسبوعين الا اننا لم نلاحظ وجود اي مشكلة بين شخص او اخر فالجميع يحب الجميع في هذا المكان”، موضحا ان “حب الامام الحسين اعطانا حبا للآخرين فنحن نرى ان الامام الحسين قد جسد مبادئ السماء وهي قد انتقلت الينا ونعكسها على الاخرين”.

ودعا ممثل المرجع السيستاني الوفد العالمي الى ان “لا يكون يوم رجوعهم الى بلدانهم كيوم دخولهم الى كربلاء”، قائلا لهم “احملوا مبادئ الحسين الى بلدانكم فان السعادة الحقيقة هي بالوصول الى الامام الحسين عليه السلام فهو سر السعادة في هذه الدنيا”. (۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.