22 November 2017 - 17:39
رمز الخبر: 437393
پ
الشيخ عبد الرزاق:
‎اكد رئيس حركة الاصلاح والوحدة في لبنان الشيخ ماهر عبد الرزاق ان الانتصار الاخير على تنظيم داعش الارهابي، المشروع الامريكي الصهيوني، هو انتصار للامة كلها، وليس لحزب او طائفة معينة، مشددا على ان الامة الواحدة، ستسقط كل المشاريع الفتنوية الصهيونية ضد الامة.
سماحة الشيخ ماهر عبدالرزاق

واعرب الشيخ عبدالرزاق، في مقابلة مع وكالة يونيوز في العاصمة طهران، على هامش المؤتمر الدولي لمحبي اهل البيت (ع) وقضية التكفيريين، عن اعتقاده بان اجتماع محبي اهل البيت (ع) جاء لجمع الامة الاسلامية وكلمتها، لافتا الى ان العدو الصهويني الاميركي غدار ومكار، ومن طبعه دائما زرع الفتن والشقاق بين ابناء الامة الواحدة.

‎ونوه رئيس حركة الاصلاح والوحدة، بان الامة لا تزال قوية وتسطيع ان تسقط هذا العدو وتحرر فلسطين.

‎واعرب الشيخ عبد الرزاق عن شكره للجمهورية الاسلامية الايرانية لتقديمها الدعم لكافة فصائل المقاومة في لبنان وفلسطين وسوريا والعراق، ولهذا تدفع ايران اليوم ثمن هذا الموقف الحق. (۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.