24 November 2017 - 22:04
رمز الخبر: 437431
پ
خطيب جمعة طهران:
نوه خطيب صلاة الجمعة المؤقت في طهران "حجة الإسلام كاظم صديقي" إلى أن القضاء على تنظيم داعش الإرهابي هو خسارة مهينة للصهاينة والاستكبار الامريكي، مؤكداً ان أو طلائع قوات التعبئة الشعبية كانت حزب الله اللبناني.
 آية الله كاظم صديقي

واشار حجة الإسلام كاظم صديقي في خطبة صلاة الجمعة لهذا الاسبوع التي أقيمت في مصلى العاصمة طهران، إلى أن الاختلافات الموجودة بين عباد الله وكافة المخلوقات تساهم في أن نعرف بعضاً الآخر بشكل أفضلز

وأضاف خطيب صلاة الجمعة أن من يبتغي مرضاة الله عز وجل عليه أن يتبعد عن الذنوب والآثام، وأن يقيم علاقات جيدة مع الله والعائلة والجيران والآخرين، منوهاً إلى أهمية احترام الولدين وعدم التقاعس في تقديم إي خدمة لهما مشيراً إلى أن هذا الأمر هو تقوى الله.

وصرح حجة الاسلام صديقي أن الانتصارات الأخيرة على الإرهاب والقضاء على الشجرة الخبيثة "داعش" هي في الواقع خسارة مهينة لحاضنة الإرهاب وربيبة الصهيونية العالمية والاستكبار امريكا.

ونوه خطيب صلاة الجمعة إلى أن هذه القوى السيئة تسعى إلى ايجاد اضطراب في العالم، إلا أن احلامها التي رسمتها للعالم الاسلامي تم تحطيمها في الحروب التی خاضتها المقاومة ضد العدو الصهيوني. (۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.