29 November 2017 - 15:51
رمز الخبر: 437578
پ
آية الله مكارم شيرازي:
قال المرجع الديني آية الله 'ناصر مكارم شيرازي'، ان المسلمين اليوم أحوج ما يكونون الى الإتحاد والوحدة بينهم وقد أشعل الأعداء فتيل فتنة كبرى في العراق وسوريا قد تم إخمادها تقريبا لكن إعادة إعمار الدمار الذي خلفوه يستغرق فترة طويلة.
المرجع الديني اية الله ناصر مكارم الشيرازي

وأشار المرجع مكارم شيرازي اليوم الأربعاء خلال جلسة تدريسه بحث خارج الفقه، الى ضرورة تضافر المسلمين مع بعضهم البعض وأضاف، ان الإعتقاد بالإمام المهدي عجل الله تعالي فرجه الشريف يعد احدي أواصر التضامن بين المسلمين، لأن المسلمين من كافة المذاهب يعتقدون بظهور الإمام المهدي الذي يظهر ويملأ الأرض قسطا عدلا.

وأضاف، كما ان مشاركة المسلمين في مراسم مسيرة أربعينية الإمام الحسين عليه السلام تحولت الى وشيجة اتصال بينهم، ان الإعتقاد بالامام المهدي (عج) يوفر أرضية مؤاتية لإرساء الإتحاد بين المسلمين.

وأكد، انه لمن الضروري أن نتجنب عوامل الفرقة والانقسامات وأن نتحرك نحو الوحدة لأن العدو لن يجلس صامتا. (۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.