05 March 2018 - 12:45
رمز الخبر: 442210
پ
آية الله نوري همداني:
أكد المرجع الديني، آية الله حسين نوري همداني، يوم الأحد، أن الجمهورية الاسلامية الايرانية ليس لها اي تفاوض وحديث مع أعداء الثورة الاسلامية الذين هم من الكفار، لأن الاسلام والكفر لن يكونا مطلقا في جبهة واحدة.
المرجع الديني نوري الهمداني

وخلال لقائه جمعا من منتسبي القوة البحرية والاستخبارات والقوة البرية التابعة للحرس الثوري، قال آية الله نوري همداني: ان من الواجب اليوم على جميع أبناء الجمهورية الاسلامية الايرانية ان يكونوا ثوريين ويبقوا كذلك، لأن العدو وبعد انتصار الثورة الاسلامية يواصل دوما تآمره ضد نظام الجمهورية الاسلامية.

وبيّن ان صعود الاسلام الى السلطة في الجمهورية الاسلامية أثار الخوف لدى الدول الاستعمارية؛ أميركا وبريطانيا وفرنسا، وقال: ان نهضة الإمام الخميني (رض) كانت في إطار إخراج المسلمين من نير الظلم وجور الكفار.

وأردف: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ليس لديها اي تفاوض وحديث مع اعداء الثورة الاسلامية الذين هم من الكفار، لأن الاسلام والكفر لن يكونا مطلقا في جبهة واحدة. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة