11 March 2018 - 22:20
رمز الخبر: 442368
پ
نظم الأسبوع الماضی مرکز أهل الحدیث في الهند مؤتمراً بعنوان "إقامة السلام العالمی ودعم الإنسانیة" في مدینة "رملیلای" الهندیة.
مؤتمر "الإسلام دین سلام" في الهند

وبحسب وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) ان مرکز أهل الحدیث وهو مرکز إسلامی تابع لأهل السنة فی الهند نظم هذا المؤتمر الأسبوع الماضی حیث إستمر لیومین علی التوالی.


وإفتتح إمام الجامع النبوی هذا المؤتمر بکلمته حیث قال ان الإسلام هو دین سلام ولیس دین کراهیة وإرهاب وانه لا یدعو الی الأمن البشری فحسب إنما یدعو الی تأمین العالم لجمیع الکائنات.

ثم تحدث رئیس مرکز أهل الحدیث "أصغر علی إمام مهدی" فی هذا المؤتمر قائلاً: ان أکبر تحدی یواجه العالم حالیاً هو إحلال السلام والأمن فی العالم وعلی الشباب ان یعملوا دعاة للسلام، معبراً عن أسفه لتصاعد موجات الکراهیة والإرهاب الی أعلی درجاتها الممکنة.

حضر هذا المؤتمر الذي استمر يومين ، والذي نظمه المنظمون لمكافحة خطر الإرهاب وتعزيز النزاهة الوطنية والتضامن والأخوة والسلام والاستقرار، علماء من مختلف أنحاء الهند. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.