16 March 2018 - 14:14
رمز الخبر: 442483
پ
التقى أمين عام ​حركة الأمة​ فضيلة الشيخ ​عبدالله جبري​، المفتي العام للقدس و​الديار​ ال​فلسطين​ية، الشيخ محمد أحمد حسين، حيث تم البحث بتطورات الأوضاع في ​فلسطين المحتلة​ و​القدس​ الشريف في ظل تصاعد وتيرة الاعتداءات والانتهاكات الصهيونية بحق ​الشعب الفلسطيني​ والأرض والمقدسات.
 الشيخ ​عبدالله جبري​،

وشدد مفتي فلسطين على أن المسلمين والمسحيين في فلسطين هم ​المرابطون​ على ثغور الأمة دفاعاً عن المقدسات، وكل المؤامرات والمخططات التي تستهدف القدس ستبوء بالفشل، ولن تزيد الشعب الفلسطيني إلا ثباتاً وصموداً وتمسكاً بالمدينة المقدسة.

من جهته، اكد الشيخ جبري أن القدس ستبقى عربية، ولن تتمكن قرارات إدارة الشر الأميركية من تزوير الحقائق والتاريخ فالقدس كانت وستبقى العاصمة الأبدية لفلسطين. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا
الاکثر قراءة