12 April 2018 - 10:56
رمز الخبر: 442795
پ
في بيان له إثر هجوم مسلح على حوزة "الإمام الحسين(ع)" بخوزستان؛
أكد ممثل أهالي محافظة خوزستان في مجلس خبراء القيادة بالجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الأربعاء، أن الهجوم المسلح على حوزة علمية في خوزستان هدفه الحرب النفسية وإثارة التفرقة.
آية الله الكعبي

وفي بيان له أصدره إثر الهجوم المسلح لعناصر من زمرة المنافقين على الحوزة العلمية ومركز "الإمام الحسين (ع)" العلمي الثقافي، أكد آية الله عباس كعبي أن الشعب المخلص متواجد دوما في ساحة الذود عن الاسلام ومدرسة أهل البيت عليهم السلام والثورة والبلاد، ويتحلى بالوعي واليقظة التامة تجاه المؤامرات، مشيرا الى تعرض الحوزة العلمية ومركز "الإمام الحسين (ع)" لهجوم مسلح.

وأضاف آية الله كعبي في بيانه: ان هدف هؤلاء العملاء للأجانبي ولأعداء الدين والشعب والبلاد، تمثل في الحرب النفسية ومحاولة زعزعة المعنويات وإثارة التفرقة والانشقاق بين صفوف الشعب المتلاحمة، وايضا الإساءة الى الشخصيات الشعبية وانتهاك المقدسات الدينية والمذهبية وإرباك استقرار الشعب وأمنه.

وتابع البيان أن مختلف شرائح المجتمع والمسؤولين والشخصيات الدينية والسياسية والامنية والعشائر الغيارى، ومن خلال تواجدهم في حوزة ومركز "الإمام الحسين عليه السلام" أو من خلال رسائلهم الخطية والمقابلات والبيانات والاتصالات الهاتفية، أبدوا استنكارهم لهذه الجريمة، مشددا على أننا نحبط جميع مؤامرات الأعداء بتمسكنا بالوحدة والأخوة والتعاطف. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.