19 April 2018 - 15:15
رمز الخبر: 442989
پ
​الشيخ ​ماهر حمود:
أكد رئيس "​الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة​" ​الشيخ ​ماهر حمود​، في كلمة له خلال لقاء علمائي أقامه ​علماء صور​ ومنطقتها تحت عنوان "المبعث النبوي الشريف وبداية شهر شعبان"، أن "كل اجتماع إسلامي هو مقاومة للمشروع الأميركي الساعي لزرع بذور الفتنة بين المسلمين لحماية الكيان الصهيوني الذي يعيث فسادا ووحشية في ​فلسطين​ المحتلة".
الشيخ ماهر حمود

وشدد حمود على "إدانة كل أشكال التطبيع التي تكثر في الآونة الأخيرة وتصبح علنية من قبل بعض الأنظمة العربية، مؤكدا أن الخيانة لا تحمي صاحبها بل المقاومة من اجل فلسطين هي الضمانة الحقيقية للحرية وسيادة أي بلد". (۹۸۶/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.