26 April 2018 - 17:22
رمز الخبر: 443182
پ
الشيخ ​عبد الأمير قبلان​:
ركّز رئيس المجلس ​الإسلام​ي الشيعي الأعلى الإمام الشيخ ​عبد الأمير قبلان​، على أنّ "​العالم الإسلامي​ يعيش أياماً صعبة تستدعي أن يتضامن ​المسلمون​ في ما بينهم وينفتحوا على بعضهم البعض ويتشاوروا ويتعاونوا مع ​إيران​ في مواجهة التهديدات والتحديات الّتي تستهدف المسلمين في وحدتهم واستقرار شعوبهم وبلادهم، فيحافظوا على إيران الّتي تجسّد حقيقة الإسلام بما تحمله من قيم وتعاليم بعيدة عن التعصّب، ممّا جعلها عنوان عزّة للمسلمين بوصفها مصدر قوتهم في مواجهة الأعداء".
الشيخ عبد الأمير قبلان

وأكّد الشيخ قبلان، خلال استقباله في مقر المجلس، الشيخ علي الغروي على رأس وفد من أساتذة وعلماء جامعة الأديان والمذاهب في قم، حيث جرى التباحث في القضايا والشؤون الإسلامية وتطورات الأوضاع في المنطقة، أنّ "إيران مستهدفة من ​الإرهاب​ التكفيري والإستعماري وهي تمثّل قلعة الإسلام الّتي تحتضن قضاياه وتدافع عن الشعوب المستضعفة"، مشدّداً على أن "على المسلمين أن يلتفوا حول إيران لتظلّ المرجع في الدعوة إلى الله وحفظ القرآن وتعاليم الإسلام وسُنّة رسول الله".

وركّز على أنّ "المسلمين مطالبون بحفظ تعاليم دينهم والتوحد والتعاون لإفشال مخطّطات أعداء الأمة الّذين يتربّصون الشرّ بالشعوب الإسلامية، ممّا يحتّم أن نجمع شملنا ونوحّد صفوفنا ونقف مع إيران لتبقى خشبة خلاص الأمة، تدافع وتحمي الأمة الإسلامية وتدفع الشر عنها". (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.