30 April 2018 - 17:00
رمز الخبر: 443282
پ
الشيخ النابلسي:
أكد الشيخ ​عفيف النابلسي​ إنّ "الخامس عشر من شعبان هو عيد الأمل والفرح والفرج ، عيد العدل والحق . هذه المناسبة تقول لنا إنّ كل طريق مسدود قابل للفتح ،كول باب مغلق قابل للفتح، وكل ظلام سيزول، وكل ظلم سينتهي ، وكل عدل حتماً هو آت"، مشيراً إلى ان "البشرية التي تعاني الألم والمعاناة تنتظر هذا المخلص ليمسح عنها العذابات والآلام. ويُزيل ​السدود​ والموانع، ونحن هنا نقوم بوظيفتنا في التمهيد والعمل والحركة للوصول إلى هذا اليوم الموعود".
الشيخ ​عفيف النابلسي​

(۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.