30 April 2018 - 17:57
رمز الخبر: 443286
پ
رئيس القضاء الايراني:
اكد رئيس السلطة القضائية ان الجمهورية الاسلامية لن تعيد التفاوض مجددا حول الاتفاق النووي، مشددا على ان القدرات الدفاعية والصاروخية الايرانية ليست موضوع نقاش مطلقا.
آية الله صادق آملي لاريجاني

واشار آية الله صادق آملي لاريجاني في كلمة القاها اليوم الاثنين في اجتماع كبار المسؤولين القضائيين، الى الحرب النفسية الواسعة التي تشنها اميركا ضد ايران بذريعة الانسحاب من الاتفاق النووي، وقال: امريكا تشير في مواقفها بان مستقبل الشعب بأكمله وبلد ايران العظيم  العظيم يعتمد على اختيارها، مؤكد على وحدة الشعب الايراني والمسؤولين في مواجهة هذه الحرب النفسية وسيتغلب على المشكلات الراهنة.

واشار رئيس السلطة القضائية الى ان اميركا مازالت تخوض حربا مباشرة وغير مباشرة مع ايران منذ 40 عاما، مضيفا: ان شعبنا تصدى بكل اقتدار طيلة الاربعين الماضية لجميع انواع تهديدات وضغوط اميركا وحلفائها، واليوم ايضا لن يستسلم لهذه الحرب النفسية، وبالنظرة الى الامكانيات الداخلية والقدرات الذاتية وكذلك من خلال وحدة الكلمة فاننا سننتصر على هذه التحديات.

واكد آية الله آملي لاريجاني ان الجمهورية الاسلامية لن تتفاوض مجددا حول الاتفاق النووي، وان المسائل الرئيسية مثل القدرات الدفاعية ومن بينها القضايا المتعلقة بالتقنية الصاروخية ايضا للدفاع عن البلاد لن تكون موضع نقاش باي شكل من الاشكال.

ووجه رئيس السلطة القضائية كلامه الى الساسة الاميركان قائلا: انكم بتسليحكم بلد مثل السعودية لترتكب جرائم حرب في اليمن، واضافة الى على زعزعة امن المنطقة فانكم تحاولون حلبها، وفي الوقت الذي يوجد شخص متوهم وغير متوازن وخبيث مثل ترامب يحكم بلادكم ويتهجم دوما على الجمهورية الاسلامية، فكيف تسمحون لانفسكم بالتحديث عن التفاوض حول القدرات الدفاعية الايرانية؟ (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.