04 May 2018 - 17:19
رمز الخبر: 443378
پ
دعت المرجعية الدينية العليا، الجمعة، الى الاستمرار في حركة الاصلاح في البلاد، محذرة في ذات الوقت من ثلاث طبقات في المجتمع "مؤثرة" بشكل سلبي على الاصلاح.
الشيخ عبد المهدي الكربلائي

وقال ممثل المرجعية الدينية عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة من مدينة كربلاء، إن "المرجعية العليا تدعو إلى الاستفادة من تجارب الأمم السابقة في منهج الإصلاح، ومنها مناهج الأنبياء والأئمة"، مشددا "لابد أن تكون حركة الإصلاح مستمرة في كل زمان امتداداً من الأنبياء إلى يوم القيامة". 

وأضاف ممثل المرجعية العليا، "ليس كل من يدعي الإصلاح نتبعه وانما أولئك الذين تتوفر فيهم صفات القادة التي منها الورع والتقوى"، مؤكدا على "المجتمع أن يستجيب وينقاد إلى قائد الإصلاح". 
 

وبين الكربلائي أن "ما يهمنا في الوقت الحاضر هو توفر الاستجابة والطاعة للمنهاج الذي يضعه قائد الإصلاح"، لافتا الى أن "هناك ثلاث طبقات تؤثر على الاصلاح في المجتمع". 

وأوضح أنه "على مر التاريخ هناك طبقة متمردة على الحركة الإصلاحية وهي الأكثر ضرراً وخطراً عليها"، مشيرا الى أن "من يقف في وجه الحركة الإصلاحية هي الطبقة الجاهلة التي ليس لها نضج كافي بالحركة الإصلاحية وهم ينساقون وينعقون خلف كل ناعق مع وجود الوسائل الإعلامية القادرة على التضليل والتجهيل".

وبين ان الطبقة الثالثة هي طبقة "أسارى الفكر الماضي الذين يواجهون الحركة الإصلاحية وسيكون لهم موقف سلبي"، مشددا على "عدم اتباع الذين يشككون في تصدي العلماء للإصلاح". (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.