16 May 2018 - 17:33
رمز الخبر: 443680
پ
قال رئیس قسم علم اللاهوت التطبيقي لکلیة الشریعة التابعة الی جامعة فیینا لدی استقباله المستشار الثقافي الإیرانی في النمسا ان إحدی الفعالیات التی نمارسها هي الحوار الدینی.
کلیة الشریعة في فیینا تدعم الحوار الدینی

وبحسب وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) ان المستشار الثقافی الإیرانی لدی النمسا "مهرداد أکاهی" إلتقی برئیسة رئیس قسم علم اللاهوت التطبيقي التابع الی کلیة الشریعة فی جامعة فیینا حیث تبادلا الرؤی.

وعبّر المستشار الثقافی الإیرانی لدی النمسا عن أسفه لتشویه صورة الإسلام بعد ظهور بعض الجماعات المتطرفة کـ داعش مؤکداً ان المراکز العلمیة فی ایران تسعی الی التعریف بالوجه الحقیقی للإسلام علی المستوی الأکادیمی وتنظیم الورشات والمؤتمرات الدولیة.

وتحدثت فی هذا اللقاء، السیدة بولاك رئیس قسم الشریعة الوظیفیة التابع الی کلیة الشریعة فی جامعة فيینا حیث قالت ان المسیحیة أیضاً مرت بظهور جماعات متطرفة کـ داعش وذلك فی الفترة 1614 حتی 1648 للمیلاد مؤکدة اننا نعرف جیدا هکذا أفکار التی لا ترتبط بالدین.

وقالت ان إحدی فعالیات کلیتها فی المجال الدینی هی تعزیز الحوار الدینی وذلك من أجل تعلیم المهاجرین سبل إحترام بعض والتعامل مع الآخر بإحترام لأن المجتمع النمساوی إستقبل عدداً کبیراً من المهاجرین علی مر السنوات الماضیة. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.