23 May 2018 - 16:33
رمز الخبر: 443813
پ
الشيخ عفيف النابلسي:
استقبل ​العلامة الشيخ عفيف النابلسي​ وفداً من ​حركة الجهاد الإسلامي​ برئاسة ممثلها في لبنان الأستاذ إحسان عطايا الذي أكد على أهمية التواصل مع المرجعيات الدينية والسياسية اللبنانية لتأمين أكبر دعم للفلسطينيين الذين يتعرضون لحملة إبادة جديدة خصوصاً مع إمعان الكيان الصهيوني بتغيير معالم القدس وتحويلها إلى عاصمة أبديه له.
الشيخ ​عفيف النابلسي​

العلامة النابلسي بدوره شدد على أن التهويل بعقوبات على ​إيران​ أو ​حزب الله​ أو حركات المقاومة ليس جديداً ولا يخيفنا على الإطلاق. محور المقاومة أقوى من أي وقت مضى ومن يهدد بالعقوبات هو الخائف والعاجز من مواجهة عسكرية مباشرة. أما فلسطين فلن تكون إلا لأهلها وأما القدس فلن تصبح عاصمة للأشرار، و​الشعب الفلسطيني​ ماضٍ لتحرير بلده وبمساندةٍ من المخلصين في هذه الأمة ولا سيما الجمهورية الإسلامية الإيرانية وحزب الله.

أضاف سماحته: أملنا كبير ولدينا يقين بأن الأمور تتّجه لصالح الفلسطينيين. المطلوب الصمود والمقاومة وعدم الخوف من أي حملات أو صفقات تريد بث روح اليأس والانهزام في نفوسنا. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.