25 May 2018 - 16:09
رمز الخبر: 443840
پ
العلامة النابلسي:
اشار سماحة ​العلامة الشيخ عفيف النابلسي​ الى انه "في مثل هذا اليوم هَوت ​إسرائيل​ العظمى أمام فتيان المقاومة وبأسهم وشجاعتهم. كل الدعم الخارجي وكل الآلة العسكرية الضخمة وكل هذا الجيش الكبير لم ينفع الصهاينة بطغيانهم . شاهدنا جميعاً عام ۲۰۰۰ ذُلَ خروجهم منهزمين بعد أن أوسعت فيهم المقاومة ضرباً فوق الأعناق وفي كل بنان".
الشيخ النابلسي

ولفت في خطبة الجمعة التي ألقاها في ​مجمع السيدة الزهراء​ عليها السلام في صيدا، الى انه بعد كل هذه التضحيات الشريفة يعيش لبنان وأهله في أمن واستقرار، لقد اختلف الواقع عما كان عليه في بداية الاحتلال الإسرائيلي. فإسرائيل لم تَعُد مبسوطة اليد، تقتل وتدمر، وتحتل وتعيث في الأرض ​الفساد​ والخراب. المقاومة لها بالمرصاد. وإسرائيل التي كانت بلا رادع ها هي اليوم في طريق الانكماش وحتى الزوال. (۹۸۶/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.