16 August 2018 - 09:13
رمز الخبر: 445095
پ
عضو الهيئة الرئاسية في مجلس خبراء القيادة:
اشار اية الله الكعبي خلال مؤتمر صحفي الى صراخ الرئيس الامريكي، مصرحا أن السبب الاساسي وراء صراخ ترامب هو الانتصارات التي حققها محور المقاومة واليوم انتصار اليمن يعد مفتاح تحرير القدس.
اية الله الشيخ عباس الكعبي

وبحسب مكتب الاعلام والعلاقات لحركة النجباء في الجمهورية الاسلامية، أن عضو الهيئة الرئاسية في مجلس خبراء القيادة تفقد مكتب الاعلام والعلاقات لحركة النجباء في ايران وشارك في مؤتمر صحفي بحضور مراسلي وسائل الاعلام.

واشار اية الله الشيخ عباس الكعبي الى انتصارات محور المقاومة في المنطقة، قائلا: أن اكبر انتصارات محور المقاومة تحققت ببركة دماء الشهداء، ان هذا المحور تمكن من الانتصار على امريكا واسرائيل وعملائهما التكفيريين ونظام ال سعود القاتل للاطفال.

واضاف أننا بعد هذه الانتصارات نشهد تطورا كبيرا في بلدان المنطقة ويتم احياء الامة الاسلامية مرة اخرى وهذا الامر ينتهي باحياء الحضارة الاسلامية الكبيرة.

واكد عضو جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية أن السبب الاساسي وراء صراخ ترامب هو الانتصارات التي حققها محور المقاومة واليوم انتصار اليمن يعد مفتاح تحرير القدس، موضحا أن محور المقاومة تمكن من القاء الرعب في قلوب الاعداء ومن ضمنهم ترامب وانتصر عليهم عبر الارادة والعزم الراسخ.

ووصف اية الله الكعبي اعلام المقاومة بـ'صوت المظلومين في العالم'، مبينا أن امريكا وعملاءها اليوم يرتكبون ابشع الجرائم في العالم وفي المقابل – خلافا لادعاءات الاعداء- ان محور المقاومة هو الذي يدافع عن حقوق الانسان.
وبين أن الحضور في الميدان وتغطية الوقائع تعد من نقاط قوة وسائل الاعلام المقاومة واوصى هذه الوسائل بتبيين 'فلسفة المقاومة' للافكار العامة.

واشار ممثل اهالي محافظة خوزستان في مجلس خبراء القيادة الى احاديث الجهاد، قائلا: أن الاحاديث تؤكد أن 'من ترك الجهاد يلبس ثوب المذلة'، ولذلك أن المقاومة هي سبب عزة وكرامة وتطور الامة الاسلامية، كما حققت ايران خلال اربعة عقود –على الرغم من فرض الحروب والحصار عليها- تطورا كبيرا والقت الرعب في قلوب الاعداء وخلقت التوازن معهم.

وفي اشارة الي تجارب حزب الله اللبناني القيمة في مواجهة العدو الصهيوني ونقل روح المقاومة الي فصائل المقاومة في العراق وسوريا، مصرحا أن محور المقاومة سيتغلب على اجراءات الحظر عبر الابداع والابتكار.

واشاد باستراتيجية المقاومة الاسلامية حركة النجباء في العراق لخدمة الشعب العراقي، مضيفا أن المقاومة هي جسر العبور من المشكلات الاقتصادية والامنية والثقافية وهي التي تحقق التطور. ان فلسفة تشكيل فصائل المقاومة هي خدمة الشعب وتحقيق الامن والوحدة ومن الطبيعي أن تتجه هذه الفصائل كحركة النجباء بعد انتهاء العمل العسكري الى تقديم الخدمات الاجتماعية ورفع المحرومية.

ووصف الاستاذ البارز في حوزة قم المقدسة، اليمن بالخط الامامي في مواجهة امريكا واسرائيل والنظام السعودي، مبينا اننا شاهدنا في حرب الحديدة أن الاسطول الامريكي والمقاتلات الاسرائيلية الى جانب المدرعات السعودية والامارات هاجموا هذه المدينة ولكن تلقوا هزيمة مدوية.

واعرب اية الله عباس الكعبي عن اسفه لعدم انتشار مظلومية الشعب اليمني في وسائل الاعلام الدولية، قائلا: أن انتصار المقاومة في اليمن يعد مفتاح تحرير القدس وهذا الانتصار بات قريبا جدا. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.