07 September 2018 - 11:39
رمز الخبر: 445455
پ
​الشيخ ماهر عبد الرزاق:
رأى رئيس ​حركة الاصلاح والوحدة​ ​الشيخ ماهر عبد الرزاق​، "ان من يقف وراء عرقلة ​تشكيل الحكومة​ في ​لبنان​ هو الاميركي، صاحب المشروع التخريبي في المنطقة الذي يريد أن يدمر البلدان العربية والاسلامية ليستولي على ثرواتها ويقضي على مقاومتها وينشر الفتن بين أبنائها".
الشيخ ​ماهر عبدالرزاق​

من جانبه اعتبر منفذ عكار ساسين اليوسف "ان قرار الرئيس الاميركي دونالد ترامب بموضوع الإنروا يندرج في اطار ضرب ​القضية الفلسطينية​ بشكل نهائي تمهيدا لتوطينهم مع ​النازحين السوريين​ في لبنان، وقد عبّر بصراحة وزير الخارجية ​جبران باسيل​ عن رفضه لهذا الأمر في مواقفه الأخيرة." وحيا اليوسف "رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي يواجه بشجاعة وقوة وصمت كل الضغوط التي تمارس على لبنان من اجل عمليات ​التوطين​ والتطبيع مع العدو الصهيوني". (۹۸۶/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.