08 September 2018 - 12:43
رمز الخبر: 445482
پ
انتقد امام جمعة النجف الاشرف السيد صدر الدين القبانجي التقارب الاسرائيلي السعودي الاماراتي المعلن، وموافقة ابوظبي على رفع العلم الاسرائيلي في ارضها وقيام السعودية بالبدء بانشاء سكة حديدية بين اسرائيل والرياض.
السيد صدر الدين القبانجي

واعتبر تصريحات اسرائيل وتهديداتها بضربة صاروخية ضد العراق فارغة، مؤكدا ان اسرائيل تدرك وعي الشعوب وقدرتها على المواجهة. 

واشار الى ان الروح الحسينية تحرك الشعوب بينما تدرك اسرائيل بانها بانتظار ايامها الاخيرة في ظل نهضة الشعوب وحركتها التحررية المتصاعدة. 

وعلى صعيد داخلي وحول مجريات الاوضاع في مدينة البصرة جنوبي العراق، اوضح السيد القبانجي ان المظاهرات في البصرة تطورت من ازمة الماء والكهرباء الى مظاهرات وفوضى والى شماتة اعداء العراق مبينا ان الاعلام السعودي يتفاخر شامتا بخلق هذه الازمة. 

الى ذلك بين سماحته أن هناك اسباب مشروعة واستغلال غير مشروع لهذه المظاهرات، موضحا ان شعب كامل يشكو من ازمة حقيقية في الماء والكهرباء وسط فشل حكومي في تقديم ادني الخدمات سبب مشروع للتظاهر، ولكن استغلال التظاهرات من قبل عناصر مدسوسة لحرفها عن مسارها الصحيح امر غير مشروع. 

واضاف ان المطالبة بالخدمات هدف صحيح واستخدام اساليب الحرق والتعدي على الممتلكات هدف ليس صحيح. 

وفي السياق ذاته قدم سماحته الشكر للمرجعية الدينية التي استطاعت وضع الحلول بجهود ممثلها بينما الحكومة التي تمتلك المليارات لم تستطع حل المشكلة. 

داعيا المتظاهرين الى الابتعاد عن الوسائل الغير مشروعة. 

الى ذلك دعا سماحته الحكومة لتحقيق مطالب المتظاهرين بالسرعة الممكنة مبينا ان اطلاق الوعود ليس حلا للمشكلة، مستهجنا عملية ادخار استحقاقات المحافظات المالية وعدم صرفها لعام 2018 حتى الان. 

وتابع: ندعو الحكومة لصرف المبالغ التي اعلنت عنها لاكمال المشاريع المعطلة في المحافظات والتي تم صرف جزء بسيط منها داعيا الادارات المدنية الى صرف هذه المستحقات بمكانها ومتابعة المقاولين مشددا على مجالس المحافظات بمراقبة الصرفيات. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.