16 September 2018 - 12:19
رمز الخبر: 445619
پ
المفتي عبدالله:
أكد مفتي صور وجبل عامل القاضي ​الشيخ حسن عبد الله​ أن "انحراف السلطة و​القضاء​ وذهاب العدالة وتحويل الحق إلى باطل والباطل إلى حق، والانحراف على مستوى الأمة، يشكل خطرا حقيقيا، لذلك جاء الإمام الحسين لتصحيح السلطة والعدالة و​القاعدة​، فكان خروجه طلبا للاصلاح في أمة جده، ونحن محكومون في هذه الخطوة الإصلاحية".
 الشيخ عبد الله​

وشدد عبدالله على اننا "سنبقى ندافع عن هذا الوطن، حتى آخر رمق، وسنكون حماة لهذا النهج الحسيني وهذه الشعائر الحسينية، ولن نسمح بالاستهتار بها، أو استغلالها لصالح أي شخص، ولنكن حراسا للمدرسة الحسينية ونخاطب سيد الشهداء، أن كن على ثقة أن هذا الجمع حسيني بامتياز، ليكون معك لا مع عدوك. ونخاطب الإمام الصدر: إننا ما زلنا على القسم ونحمل عقيدة وثبات، لنكون على النهج المستقيم ونبقى على العهد".

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.