18 September 2018 - 12:07
رمز الخبر: 445628
پ
​الشيخ أحمد القطان:
أكد رئيس جمعية "قولنا والعمل" ​الشيخ أحمد القطان​ أنَّ "مَن حارب الأمام الحسين في ​كربلاء​ ومن كان معه هو الذي يحارب اليوم حركات ​المقاومة​ في كل مكان سيّما في ​فلسطين​ و​لبنان​، هذه الحمله الذي نراها من الإستكبار العالمي على حركات المقاومة في فلسطين وعلى المقاومة "​حزب الله​" في لبنان سببها الأوحد هو أنهم هؤلاء على الحق وينصرون الحق".
​الشيخ أحمد القطان:

وخلال كلمة له في مجمع سيد المرسلين في ​عرمون​، لفت الشيخ القطان إلى أن "العبرة التي نأخذها من كربلاء هي وجوب الوحدة فيما بيننا، اذا أردنا أن نكون في هذه المناسبة ممن يفهمون كربلاء فهماً صحيحاً يجب أن نكون أمةً واحدة نتعاون على البرّ والتقوى ولا أحد يستطيع أن يشرذم أمتنا أو يبث سموم الفرقة بين اللبنانيين، هذه المحكمة الدوليّة للأسف المزعومة التي يريدون من خلالها أن ينتقموا من المقاومة في لبنان، هذه المحكمة هي محكمة إسرائيلية وأمريكية بإمتياز , هذه المحكمة تريد أن تنتقم من حزب الله ومن المقاومة في لبنان ولكن بغطاء دولي وبذريعه خسيسة ، لأنه لا أحد ينكر العلاقة التي تجمع حزب الله والأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله مع رئيس ​الحكومة​ الراحل ​رفيق الحريري​ ولكن يريدون من خلال المحكمة أن يثيروا النعرات المذهبية بالدرجة الأولى، هنا نقول أننا كمسلمين يجب أن نكون على وعي تام من هذه المخططات ونحن يجب أن لا يكون هدفنا فقط هو تشكيل حكومة في لبنان، لكي تشكل حكومة صورية وإنما تشكل حكومة واحدة وطنية من أجل أن تحفظ هذا البلد فيما تبقى فيه من مقدرات بسبب الأوضاع الإقتصادية الصعبة وبسبب الظلم الذي يلحق بعامة ​الشعب اللبناني​".

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.