28 September 2018 - 20:48
رمز الخبر: 446803
پ
في بيانه بمناسبة الدفاع المقدس؛
أكد قائد الثورة الاسلامية، اليوم الخميس، أن ساحة الجهاد مازالت مفتوحة في مختلف المجالات، وأن الشهادة تمثل قمة الجهاد.
قائد الثورة الإسلامية

وفي بيان لسماحته بمناسبة الدفاع المقدس (الحرب التي فرضها صدام على ايران من 1980 الى 1988)، قال آية الله السيد علي الخامنئي: كل يوم يمضي على نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، تفتح امامه آفاق جديدة، وتظهر تعرجات هذا الطريق المفعم بالمفاخر اكثر فأكثر، وتتجسد قيمة تضحية الشهداء في وضوح أكبر.. إنهم ساهموا بدمائهم في تقوية بناء هذا الصرح العظيم، وحولوا الغرس الفتي الى شجرة وارفة متجذرة.

وأضاف سماحته: ان ساحة الجهاد مازالت مفتوحة في جميع المجالات، وأن قمة الجهاد تتمثل في الشهادة (فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر).

وأردف سماحة القائد في بيانه: ان تكريم الشهداء وأداء واجب الاحترام تجاه عوائلهم الصبورة، هو واجب كبير في هذا اليوم والى الأبد.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.