05 November 2018 - 09:36
رمز الخبر: 447371
پ
رئيس السلطة القضائية:
قال رئيس السلطة القضائية اية الله صادق املي لاريجاني ان رسالة المتظاهرين للاستكبار العالمي في يوم ۴ نوفمبر هي ان الشعب الايراني الواعي والبصير سيحافط على عزته واستقلاله ولن يستسلم للغطرسة.
آية الله صادق آملي لاريجاني

واضاف املي لاريجاني يوم الاحد خلال سيره مع المتظاهرين في مسيرات يوم 4 نوفمبر ( اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار) : على الاعداء ان لايتحدثوا بلغة القوة مع هذا الشعب البصير فأنه خاض وخرج من الكثير من المؤمرات و الحظر المفروض عليه خلال الاربعين عاما من عمر الثورة الاسلامية بكل قوة واستقامة واقتدار.

وقال ايضا ان الامريكان قالوا ان الثورة الاسلامية لن تحتفل بعيدها الاربعين ولكن هذا الحلم لم يتحقق ابدا وان هذا الشعب سيسير في طريقه بكل قوة ومرفوع الرأس مؤكدا ان من سيأفل هي امريكا والقوى الشيطانية في المنطقة ونشهد اليوم اثار ذلك. فنحن نفتخر بهذا الشعب الواعي وشبابه البصير والقوي والعزيز ونحن مطمئنون ان النصر الالهي سيكون حليفنا.

وفي اجابته على سؤال حول استمرارية رفع شعار (الموت لامريكا) قال رئيس السلطة القضائية: ان امريكا تستهدف عزتنا وقوتنا وهم يعادون الثورة والشعب الايراني الابي.

واضاف انهم اثبتوا خلال الاربعين عاما الماضية انهم ضد الشعب الايراني و ثورته لذا يجب علينا ان نقف بوجههم بكل قوة وصلابة.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.