06 November 2018 - 16:07
رمز الخبر: 447416
پ
جبهة العمل:
اعتبرت ​جبهة العمل الاسلامي​ في بيان أن "فرض عقوبات جديدة على الجمهورية الاسلامية الإيرانية من قبل إدارة الشر الاميركية بمفردها برئاسة ​دونالد ترامب​ هو قمة الاجحاف والطغيان والظلم والجور".
العمل الإسلامي

وأشارت الجبهة إلى "أن هذه الدفعة الثانية من العقوبات تستهدف تحديدا ​النفط​ والطاقة، وذلك من أجل تضيق الخناق على الجمهورية الاسلامية الإيرانية، ومنعها من تصدير وبيع نفطها للخارج بقرار اميركي أحادي جائر".

ولفتت "إلى أن القيادة الايرانية الحكيمة والشعب الإيراني الشقيق لن ترهبه أو تضع من معنوياته تلك العقوبات، بل هو شعب تحمل أكبر وأكثر منها في السابق وهو شعب صابر صامد مقاوم ومكافح".

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.