05 January 2019 - 08:28
رمز الخبر: 449652
پ
طالب وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة بالعمل على نشر ثقافة التفكير في سائر جوانب الحياة الفكرية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية، والخروج من دائرة القوالب الجاهزة والأنماط الجامدة إلى رؤية تتسم بالفكر وإعمال العقل والعمل لمواجهة الجمود والفكر المتطرف.

وقال جمعة، في تصريحات له اليوم الجمعة، إنه علينا جميعًا أن نعمل على تحريك هذا الجمود من خلال العمل على نشر ثقافة التفكير وإعمال العقل ومراعاة مقتضيات الواقع.

وانتقد وزير الأوقاف، من يعتبر مجرد التفكير في التجديد خروجً على الثوابت وهدمًا لها؛ حتى وإن لم يكن للأمر المُجتهد فيه أدنى صلة بالثوابت، أو بما هو معلوم من الدين بالضرورة وما هو قطعي الثبوت قطعي الدلالة، فقـد تبنى منهج الجمـود والتكفير والتخوين والإخراج من الدين أناس لا علم لهم ولا فقه ولا هم من المجتهدين من أهل الاختصاص أو حتى دارسي العلوم الشرعية من مظانها المعتبرة، مسرعين في رمي المجتمع بالتبديع، ثم التجهيل، فالتكفير، حتى وصل الأمر بغلاتهم إلى التفجير واستباحة الدماء.

ودعا جمعة إلى حركة سريعة وقوية وغير هيّابة لمواجهة الجمود والفكر المتطرف معًا، حتى نخلص المجتمع والإنسانية من خطر التطرف الفكري وما يتبعه من تبني الإرهاب منهجًا وسلوكًا.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.