26 January 2019 - 09:23
رمز الخبر: 449971
پ
الشيخ دعموش:
شدد نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش على أن سبب كل الازمات والمشاكل والهموم التي تعاني منها دول وشعوب هذه المنطقة هي الولايات المتحدة الامريكية التي تنقل الحروب والفتن والازمات من مكان الى مكان ومن دولة الى دولة.

وفي خطبة الجمعة، لفت الشيخ دعموش الى أن الولايات المتحدة تكذب على شعوب العالم عندما تدعي انها تتدخل لحماية الديمقراطية والحرية أو للدفاع عن حقوق الانسان فهي تدخلت في افغانستان ودمرت هذا البلد وتدخلت في العراق وسوريا ودمرتهما وتدخلت في اليمن وقتلت اهله وشعبه، ودعمت الكيان الصهيوني الذي يمعن في قتل الشعب الفلسطيني كل يوم، وحرضت العالم ولا تزال ضد ايران من أجل محاصرة الشعب الايراني وفرض المزيد من العقوبات عليه .

واعتبر أن التدخل الأميركي في المنطقة وفي فنزويلا وغيرها ليس للدفاع عن الديمقراطية والحرية وحقوق الانسان بل للسيطرة على الدول المناهضة للمشروع الأميركي وثرواتها، ومعاقبة هذه الدول على خياراتها السياسية المعادية للهيمنة الاميركية.

ورأى نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله أن أميركا تحرض اللبنانيين على المقاومة وتحاول ان تحشد العالم لمواجهة المقاومة ودول محور المقاومة وهذه ليست المرة الأولى التي تدعو فيها أميركا الى ذلك، ففي العام 1996، حشدت اميركا العالم كله في شرم الشيخ في وجه المقاومة، ولكنها لم تستطع أن توقف المقاومة واستمرت المقاومة بزخم أكبر، فكان الانتصار المدوي  في العام 2000 وبعد العام 2000 حاولت أميركا بكل ما أوتيت من قوة وبكل الوسائل للقضاء على المقاومة ولم تستطع أن تحقق شيئًا، وحاولت اسرائيل ومعها اميركا وبعض العرب في العام 2006 ومن خلال عدوان 33 يومًا القضاء على المقاومة وفشلوا، وبقيت المقاومة وازدادت قوة.

وختم الشيخ دعموش أن "أميركا التي تحاول مع أدواتها مجددًا أن تنال من المقاومة والدول الداعمة للمقاومة وللقضية الفلسطينية ستنتهي الى الفشل وسيكون فشلها مدويا هذه المرة، لأن أميركا أصبحت أضعف وأعجز من أن تحقق مشاريعها في لبنان والمنطقة والعالم".

کلمات دلیلیة: الشيخ دعموش لبنان أميركا
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.