26 January 2019 - 12:59
رمز الخبر: 449990
پ
الشيخ ماهر حمود:
رأى رئيس "الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة" الشيخ ماهر حمود في موقفه السياسي الاسبوعي، أن "الموقف الاميركي اليوم من الانقلاب في فنزويلا يدعو العقلاء الى موقف سليم".

وسأل: "كيف يتم دعم انقلاب خلاف كل المقاييس التي تتبعها اميركا في الحياة السياسية الاميركية الداخلية، وكذلك الوكالة التي انشئت في الشرق الاوسط لنشر الفساد والاختلاف السياسي في مواجهة شعوب المنطقة كلها وخاصة في فلسطين المحتلة؟".

أضاف: "نقول لكل من يرى في العلاقة مع اميركا دعما لأهدافه، ان اميركا تعودت منذ فييتنام الى عدوان تموز في لبنان الى كل معركة كبيرة او صغيرة، التخلي عن حلفائها، وليس لها بالتأكيد كأي استعمار سابق او لاحق، اصدقاء ولا حلفاء، بل عندها مصالح تتبعها ولو على حساب القيم والمبادىء التي تزعم انها تسير عليها، وهي دائما دون ادنى شك ستبقى على هذا الامر".

وتابع: "الذين يظنون ان اميركا ستنتصر دائما لأنها تملك القوة والمال، نحيلهم الى تاريخ المقاومة في لبنان وفلسطين وكيف استطاعت المقاومة ان تهزم اميركا مرة بعد مرة. سياسة اميركا ليست قدرا لا يرد، بل انها مثل بيت العنكبوت تماما، مثل اسرائيل، طبعا عندما تدعم الاحتلال والظلم والانحراف".

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.