19 February 2019 - 10:19
رمز الخبر: 450390
پ
الشيخ جبري:
أكد أمين عام ​حركة الأمة​؛ الشيخ ​عبد الله جبري​، أن "الشهيد ​عماد مغنية​ جدد للأمة ثقتها بنفسها، وعزتها وكرامتها ومجدها".

ورأى أن "الانتصارات المتتالية للأمة، والتي كان الحاج "رضوان" عمادها، أفقدت الأميركي والصهيوني صوابهم، ولذلك تداعوا في ​وارسو​ لمحاصرة محور ​المقاومة​، وتصفية القضية الفلسطينية".

واعتبر أن "تقديم وزير خارجية إحدى ​الدول العربية​ مكبّر الصور لرئيس وزراء ​اسرائيل​ ​بنيامين نتانياهو​، يختصر المشهد الذي ارتضاه بعض المسؤولين العرب لأنفسهم؛ وهو أن يكونوا منبراً وأداة خانعة للعدو الإسرائيلي"، مشدداً على أن "محور المقاومة أكثر بكثير مما يظن العدو، ف​إيران​ احتفلت بالربيع الأربعين، وسورية الأسد قاب قوسين أو أدنى من إعلان انتصارها على ​الإرهاب​، والمقاومة في فلسطين بات ردها على عدوان العدو نوعياً، أما في ​لبنان​، فالمقاومة وحلفاؤها باتوا الغالبية في مجلسَي النواب والوزراء".

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.