26 October 2019 - 11:27
رمز الخبر: 453973
پ
آية الله جعفر سبحاني:
لفت المرجع الديني آية الله سبحاني الى ضرورة التوعية في الحوزة العلمية لمجابهة القضايا والشبهات التي تطرحها الوهابية تفاديا لتنامي اختراق المجتمع الشيعي.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان المرجع الديني آية الله جعفر سبحاني في لقاء جمعه برئيس الحوزة العلمية آية الله علي رضا اعرافي، اعتبر اضفاء الطابع الرسمية لعطلة الخميس من كل اسبوع، يسبب مشاكل كثيرة في البلاد منوها الى ان الاجرائات من هذا النوع في البلاد، تؤدي الى فتح الباب لاعتناق سنن المسیحيين.

وبين آية الله سبحاني ان هناك عطلات دراسية في الفصول الاربعة كالربيع تضيع فيها -وللاسف- الفرص لتواصل طلب العلم في الجامعات وخاصة في قم المقدسة في الوقت الذي ان البئية الجوية في تلك العطلات تلائم ودوام الطلاب.

وفي معرض آخر من تصريحاته، لفت المرجع الديني آية الله جعفر سبحاني الى ضرورة التوعية في الحوزة العلمية لمجابهة القضايا والشبهات التي تطرحها الوهابية معتبرا في نفس الوقت النشاط الدیني في المحطات الافتراضية ومواقع التواصل الاجتماعي، ضرورة ملحة تفاديا لتنامي اختراق المجتمع الشيعي من قبل الوهابيين.

وصرح سماحته بان الحاجة تمس لطباعة الآثار في رد الشبهات العقيدية بالاستمداد من كتاب نهج البلاغة منوها الى الاحتفاظ بالحدود التي تميز اهل السنة عن الوهابية تفاديا للاسائة باخواننا السنيين.

هذا وكانت قد انطلقت النهضة العالمية لقراءة نهج البلاغة من عدد من المساجد في قم المقدسة بالتزامن مع صدور كتاب "شرح نهج البلاغة" عن قائد الثورة الإسلامية في ثلاثة مجلدات ويحتوي على دروس شرح نهج البلاغة والتي ألقاها بين عامي 1973 و 1974 وفي مدينة مشهد المقدسة ودروس شرح نهج البلاغة لطلاب حزب الجمهورية الإسلامية في عام 1980. 

وكتاب نهج البلاغة هو ما مجموع ما اختاره السيد الشريف الرضي من كلام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام قد رتبه في ثلاثة اقسام خطبه عليه السلام وكتاباته وكلماته القصار بعنوان الحكم.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.