26 October 2019 - 13:41
رمز الخبر: 453985
پ
الشيخ علي دعموش:
رأى نائب رئيس المجلس التنفيذي في "حزب الله" الشيخ علي دعموش في خطبة الجمعة، أن "المشاركة الواسعة العابرة للطوائف والمذاهب والمناطق والفئات في المظاهرات الشعبية، تؤكد ان اللبنانيين لم يعودوا يتحملوا الاوضاع التي وصل اليها البلد على المستوى الاجتماعي والمعيشي".

وشدد على "ضرورة اعادة الحياة الى البلد من خلال فتح الطرق والمدارس والجامعات والبنوك من دون المس بالمظاهرات والاعتصامات التي يمكن ان تبقى في الساحات العامة وعلى جوانب الطرقات والتعبير عن المطالب بكل حرية، وهذا حق من حقوق الناس ليس لأحد ان ينتزعه منهم لكن ليس لأحد الاعتداء على حرية الناس في التنقل والحركة على الاطلاق".

وقال: "إن الحراك الشعبي استطاع الى الان، الضغط على السلطة وتحقيق انجازات، والورقة الاصلاحية التي اقرها مجلس الوزراء ما كانت لتبصر النور لولا قوة الشارع وضغط الحراك، ويمكن بالبناء على هذا الحراك تحقيق انجازات اخرى لمصلحة كل اللبنانيين، لكننا نخشى على هذه الانجازات من ان تضيع في دهاليز السياسة، كما نخشى على الحراك من اولئك الذين يريدون استغلال التظاهرات المطلبية لتصفية حسابات سياسية مع العهد، فالقوات اللبنانية تقود بعض المظاهرات ليس على اساس مطلبي بل بخلفية سياسية ضد العهد والتيار الوطني الحر".

أضاف: "ان العنوان الاساسي الذي يجب ان تعمل عليه الحكومة في المرحلة المقبلة هو اعادة الثقة التي باتت مفقودة بالدولة وبالطبقة السياسية، وهذا يتطلب جدية فائقة ومتابعة حثيثة لتنفيذ الورقة الاصلاحية بشفافية كاملة وفتح ملفات الفساد ومحاسبة الفاسدين، واستعادة الاموال المنهوبة، واعطاء اصحاب الحقوق حقوقهم، ومن دون ذلك فإن البلد مرشح للمزيد من الفوضى والانفجار الشعبي".

المصدر: الوكالة الوطنية 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.