16 November 2019 - 11:18
رمز الخبر: 454241
پ
لدى استقباله ضيوف مؤتمر الوحدة الاسلامية؛
استقبل قائد الثورة الاسلامية في ايران آية الله السيد علي الخامنئي كبار المسؤولين في البلاد وضيوف مؤتمر الوحدة الإسلامية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

واكد قائد الثورة الاسلامية في هذا اللقاء، ان اسبوع الوحدة ليس مجرد تسمية ولا تكتيكا سياسيا وانما هو عقيدة وايمان بضرورة وحدة الامة الاسلامية.

واضاف آية الله الخامنئي انه لو التزمت الدول الاسلامية بأدنى مراتب الوحدة لما كانت هناك مآس في العالم الاسلامي واكبرها مأساة فلسطين.

ولفت قائد الثورة الاسلامية الى ان موقف ايران من قضية فلسطين حاسم ومبدئي وقد ساعدنا الفلسطينيين وسنساعدهم وعلى العالم الاسلامي الحذو حذونا.

واشار سماحته الى ان الشعب الفلسطيني هو صاحب الارض وهو من يقرر اختيار دولته و يزيل الاراذل من امثال نتنياهو وهو ما سيحصل موضحا ان تصريحات الامام الخميني والمسؤولين الايرانيين بشأن إزالة "اسرائيل" لا تعني إزالة اليهود وانما إزالة الكيان المفروض عليهم.

وتابع قائد الثورة الاسلامية قوله: نحن مع الشعب الفلسطيني واستقلاله ولسنا ضد اليهود وهم يعيشون في بلادنا بمنتهى الأمان.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.