31 December 2019 - 11:30
رمز الخبر: 454811
پ
مسؤول ايراني:
عدّ النائب عن أهالي خوزستان جنوب غرب ايران في مجلس خبراء القيادة الايراني آیة الله عبدالکریم فرحاني الشعب والقيادة قوتان كبيرتان في النظام الاسلامي أذاقتا الاستكبار مرارة الهزيمة.

وقال فرحاني، في كلمته خلال مراسم تكريم ذكرى ملحمة 9 دي (30 كانون الاول/ ديسمبر) في مدينة سيرجان جنوب شرق، ان رابطة القيادة والشعب نجحت على الدوام في إحباط فتن الاعداء ومؤامراتهم كما إن هذه الرابطة هزمت القوى الاستكبارية في مواجهتها للنظام الاسلامي.

وأضاف: إنه خلال الاربعين عاماً الماضية اجتازت البلاد الكثير من الفتن بانتصار الشعب الايراني الشامخ وكلما حيكت مؤامرة تم احباطها بفضل بصيرة القيادة والتركيز على توجيهات الامام الراحل (رض) وقائد الثورة وقوة الشعب.

وتابع: لو عدنا الى تاريخ ايران خلال القرنين الاخيرين للاحظنا نشوب حروب عديدة كانت كل منها تؤدي الى انتزاع جزء من اراضي البلاد الا ان حرب السنوات الثمانية لم تسفر عن انتزاع شبر واحد.

ولفت الى ان الشعب الايراني أعلن براءته من مثيري الشغب في عام 2009 ورد بحزم على عناصر الفتنة وصنع ملحمة كبرى وأخمد نيران الفتنة.

ونوه الى ان تاريخ الثورة الاسلامية الايرانية شهد خلال العقود الاربعة الاخيرة حوادث وتطورات ومنعطفات كثيرة في مختلف المراحل بحضور الشعب وحكمة القيادة حيث خلدت في تاريخ الثورة والتي ينبغي ان تكرم ذكراها.

المصدر: قناة العالم

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.