02 January 2020 - 11:50
رمز الخبر: 454855
پ
آية الله آملي لاريجاني:
أكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله صادق آملي لاريجاني، ان معاهدة تمويل الارهاب "CFT" أمر خطير جدا يهدد الامن القومي الايراني وأسوأ من الاتفاق النووي.

في ختام درس البحث الخارج الفقهي، وخلال لقائه اعضاء المجلس التنسيقي الثقافي بحوزة قم العلمية وبعض تلامذته، وفي معرض رده على سؤال حول دراسة لوائح انضمام ايران الى معاهدتي بالرمو و " "CFT (مكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود ومكافحة تمويل الارهاب)، قال آية الله آملي لاريجاني: حسب وجهة نظري فان معاهدتي بالرمو و CFT أمر خطير جدا بالنسبة للأمن القومي، وخاصة CFT أمر خطير للغاية.

واضاف: كلما مضينا الى الامام زادت شكوكنا حول الأمیركيين واذنابهم والبلدان الأعضاء في مجموعة العمل المالي FATF، هذا واضح، أعني إنهم أناس خطرون حقا، انهم فاسدون، فالاتفاق النووي اثبت انهم غير جديرين، وان CFT أسوأ من الاتفاق النووي.

واعتبر ان المصادقة على معاهدتي بالرمو و CFT ستكون لها اضرار حتى لو كان لها فوائد، وقال :حسب رأيي، فان خطرها الأمني أكثر حدة.

واضاف آملي لاريجاني: بالطبع، أعتقد أن كل من باليرمو و CFT لديهما مخاطر أمنية عالية، ولكن CFT اكثر خطورة.

وقال موجها كلامه الى البلدان الغربية: في كل مرة تقولون ان هذا هو الموعد النهائي للانضمام الى FATF، هل تعتقدون أننا نستمع الى هذه التهديدات وما شابه ذلك؟

المصدر: وكالة فارس

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.