02 January 2020 - 12:59
رمز الخبر: 454862
پ
آية الله مكارم الشيرازي:
قال المرجع الديني آية الله مكارم الشيرازي: ان استشهاد الشيخ نمر النمر ترك اثرا واضحا على المنطقة برمتها حيث اعطى زخما لدعاة الحرية والثورة على الظلم.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، انه اقيم في قم المقدسة ملتقى الصمود والشهادة بمناسبة احياء الذكرى السنوية الرابعة لاستشهاد آية الله الشيخ المجاهد النمر باقر النمر وكوكبة من الشهداء وذلك برعاية العضو في جماعة العلماء و مدرسي الحوزة العلمية، آية الله عباس الكعبي وبحضور عدد من علماء الدين والشخصيات الدينية والجاليات المقاومة الاسلامية في المنطقة.

وقد اصدر المرجع الديني آية الله ناصر مكارم الشيرازي في مراسم احياء الذكرى السنوية الرابعة لاستشهاد آية الله النمر باقر النمر، بيانا شدد فيه على ان حكم الاعدام الذي صدر عن المحكمة السعودية يقفد المؤشرات القضاء العادل الدولية والانسانية اذ اهملت دفاعيات المتهم وحضور المحامين.

واضاف البيان ان استشهاد الشيخ نمر النمر ترك اثرا واضحا على المنطقة برمتها حيث انها اعطت زخما لدعاة الحرية والثورة على الظلم وعززت موجةالغضب والتنفر واللعنة ضد الجلاوزة الذين نفذوا هذه الجريمة النكراء وكيف لا وهو عالم مؤدب بآداب الدين واضحى مضربا للمثل عند الخواص والعوام ممن يبحثون عن الحرية.

وشدد البيان على ان الشيخ النمر ما يستسلم لنزوات السلطات السعودية وقدم نفسه شهيدا في سبيل الله فالاحتفاء بذكرى استشهاد هذا عالم الديني الرباني من قبل علماء الدين وطلبة الحوزة العلمية الحجازييين الاكارم، يستحق بالغ الثناء والتقدير ويكشف بشكل جلي ان اسم الشهيد نمر باقر النمر، قد سجل في دعاة طريق الحق ومذهب اهل البيت عليهم السلام.

والشيخ الشهيد آية الله النمر باقر النمر كان رمزاً للدفاع عن المظلومين ومدرسةً للأحرار في العالم اذ قام آل سعود بتوجيه تهم كيدية له وقامت المحكمة السعودية باصدار حكم اعدامه الى جانب حكم اعدام ثلة من الشباب المقاوم في اجراء طائفي يفقد جميع مؤشرات القضاء العادل الذي عرفته المواثيق والاعراف الدولية.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.