03 January 2020 - 19:47
رمز الخبر: 454918
پ
أرسل متولي العتبة الرضوية المقدسة سماحة الشيخ أحمد مروي بيان عزاء لقائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي الخامنئي (دام ظله الوارف) نعى خلاله الجنرال الشهيد قاسم سليماني.

أورد البيان كما ما يلي:

بسم الله الرحمن الرحيم

إلى سماحة قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى الإمام الخامنئي (مد ظله العالي)

بعد التحية والسلام

نقدم تبريكاتنا وتعازينا إلى المقام المقدس للإمام صاحب العصر والزمان أرواحنا فداه، وإلى مقامكم الشريف، وإلى كافة العشاق السائرين على نهج المقاومة المنير من جوار الإمام علي بن موسى الرضا عليه السلام، وذلك بمناسبة استشهاد القائد الرشيد، وعالي الصيت في العالم الإسلامي، خادم الإمام الرضا عليه السلام، الحاج قاسم سليماني، والذي كان تجسيداً حقيقياً للمقاومة والجهاد في سبيل الله، وكذلك الحاج أبو مهدي المهندس القائد الشجاع في الحشد الشعبي العراقي ورفاقهم الآخرين.

إن إخلاص وشجاعة المجاهد حاج سليماني المنقطع النظير، تعيد للأذهان شجاعة وتضحيات مجاهدي الإسلام وعظمائه كمالك الأشتر، حيث حصل هذا الرجل العظيم في ميدان الجهاد والمقاومة على أمنيته النبيلة، ألا وهي الشهادة، وذلك في ليلة الجمعة، ليلة زيارة مولاه أبي عبد الله الحسين عليه السلام، ليسرع بالالتحاق برفاقه الشهداء.

إن فقدان الحاج سليماني العظيم، خسارة للعالم الإسلامي، بل للبشرية جمعاء، وإن البشرية والأمن والتحرر من مخالب الإرهاب التكفيري كل ذلك مدين لتضحيات الحاج سليماني ورفاق دربه. وإن نطاق جهاد هذا القائد الإسلامي الرشيد ورفاقه في جبهة المقاومة وتحت زعامة قائد الثورة الإسلامية المقتدر قد أفشل كافة المؤامرات الخبيثة لأمريكا والكيان الصهيوني خلال الأعوام الأخيرة، ومزق خطة تقسيم البلدان الإسلامية وإعادة ترسيم شرقٍ أوسطٍ أمريكي، وظلت البلدان الإسلامية موحّدة، ورفع ظل خطر الإرهاب المصنوع أمريكياً وإسرائيلياً عن صدر العالم الإسلامي.

إن المفترسين الأمريكيين قد انتقموا ليلة أمس لداعش، وارتكبوا هذه الجريمة طلباً لرضا المجرمين من قتلة الأطفال الصهاينة، إلا أن البشارة التي أعطيتموها سماحتكم بأن الإنتقام سيكون قاسياً من هؤلاء القتلة المستذئبين لهي بشارةٌ تطفئ لهيب قلوب المؤمنين وكافة المجاهدين في سبيل الله.

بإذن الله وبهداية سماحتكم الحكيمة، ستثمر بوفرةٍ شجرة المقاومة الطيبة بدماء هؤلاء العظماء، وسيؤدي ذلك للتعجيل في زوال المستكبرين.

وعلى إثر انتشار هذا الخبر الأليم، اكتسى الحرم الرضوي بالعزاء واللون الأسود حزناً على هذا الشهيد العظيم، كما أعطى متولي العتبة الرضوية المقدسة الأوامر بتبديل الراية الخضراء على القبة المنوّرة للحرم الطاهر إلى الراية السوداء.
ويُذكر أن القائد الجنرال الحاج قاسم سليماني كان قد حصل على الوسام الفخري لخدمة الحرم الرضوي الطاهر، وذلك بحكم صدر عن متولي العتبة الرضوية المقدسة على أعتاب ذكرى ولادة الإمام الرضا عليه السلام في عام 2018.

أحمد المروي
متولي العتبة الرضية المقدسة
13 \ دي \ 1398 هجري شمسي (الموافق 3 \ 1 \ 2020 ميلادي)

المصدر: العتبة الرضوية المقدسة

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة