11 January 2020 - 08:48
رمز الخبر: 455053
پ
الشيخ احمد قبلان:
اعتبر المفتي الجعفري الممتاز سماحة الشيخ أحمد قبلان "أننا أمام مشهدية غير مسبوقة، وصورة سوداوية عن حاضرنا ومستقبلنا، نراها في ظل هذا الصراع السياسي والطائفي، وهذا الانحدار في الخطاب الوطني الذي يُنذر يوماً بعد يوم بأن الخروج مما نحن فيه من انقسامات وحسابات مصالح، لم يعد سهلاً".

وأضاف المفتي قبلان "نحن نرفع الصوت مع صرخات الناس، ونقول للمتبازرين على الحكومة: أوقفوا لعبة تدمير الدولة، والتلاعب بلقمة عيش الناس، وبصحتهم، وبمصيرهم، أوقفوا وحوش المال وتجار الدولار، والاحتكار، وعصابات النهب والصفقات، فلبنان يحتضر، وشعبه في مأساة حقيقية، لا كهرباء ولا ماء ولا دواء ولا محروقات، فإلى متى كل هذا التجبّر، وقلّة الضمير. ألا يدعوكم واجبكم الوطني والأخلاقي والإنساني إلى التخلّي عن أنانياتكم، وإزالة العراقيل والعقد المصطنعة من أمام حكومة مؤهلّة، تحظى بثقة الناس، وتكون قادرة على محاكاة ومعالجة شؤونهم الاجتماعية والمعيشية، وفق برامج واضحة وخطط مدروسة لإطلاق ورشة وطنية شاملة، اقتصادياً وإنمائياً، في إطار ​سياسة​ خارجية حكيمة، وخيارات وطنية تحمي لبنان وتحصنّه في وجه كل الأطماع والتحديات، وتعيد لشعبه ألق الاستقرار والازدهار من جديد"!

المصدر: النشرة اللبنانية

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة